على منهج السلف الصالح تحت راية اهل السنة والجماعة .

على كل اخ/اخت قام بالتسجيل او سيقوم بالتسجيل في منتديات الدعوة المحمدية ولم تصل له رسالة التفعيل على الايميل المسجل الرجاء الصبر حتى يتم تفعيل الاشتراك من اللوحة خلال 24 ساعة من التسجيل ، آملين منكم الصبر والاحتساب للوقت فيما هو على طاعة الله .. وجزاكم الله كل خير

    يا الله يا الله يا الله...

    شاطر

    !شمـعـة أمــل!

    عدد المساهمات : 123
    تاريخ التسجيل : 26/06/2009

    يا الله يا الله يا الله...

    مُساهمة  !شمـعـة أمــل! في السبت يونيو 27, 2009 11:29 am

    الله... الله


    بسم الله الرحمن الرحيم

    الله ، الله ، الله، ما أعذب الكلمة ، الله ما أحسن الاسم ، و ما أجلّ المسمى . كلمة حلوة في النطق ، عذبة في السمع ، حبيبة إلى القلب ، قريبة من النفس ، ساكنة في الوجدان ، منقوشة في الفؤاد ، محفورة في الضمير ، ممتزجة بالدماء .

    باسمه نبدأ و عليه نتوكل و إليه نلجأ ، و بعظمته نشدو ، و بجلاله نشيد ، و بصفاته نترنم ، و على نبيه نصلي و نسلم ، فهو الذي دعانا إلى الله ، و عرّفنا بالله ، و دلّنا على الله ، و علّمنا كيف نثني على الله ، فهو القائل : (( أما إن ربك يحب الثناء )) ، و القائل : (( و لا أحد أحب إليه المدحة من الله )) .

    و هل أحدٌ أحق بالثناء منه ؟ و هل خُلق الإنسان ، و أُعطي اللسان ، و عُلِّم البيان ، إلا ليثني على الله ، و يُمجّد الله ، و يُسبّح الله ، و يذكر الله ؟ من أحق بالثناء منه ؟ و من أولى بالمدح منه ؟ و من أجدر بالتمجيد منه ؟ ) يسأله من في السموات والارض كل يوم هو في شأن ( .

    إذا اضطرب البحر وهاج الموج وهبت الريح العاصف ، نادى أصحاب السفينة :ياالله.
    إذا ضل الحادي في الصحراء ومال الركب عن الطريق وحارت القافلة في السير ، نادوا :ياالله.
    إذا وقعت المصيبة وحلت النكبة وجثمت الكارثة ، نادى المصاب المنكوب :ياالله.
    إذا أوصدت الأبواب أمام الطلاب ، وأسدلت الستور في وجوه السائلين ، صاحوا : ياالله.
    إذا بارت الحيل وضاقت السبل وانتهت الامال وتقطعت الحبال ، نادوا :ياالله.
    إذا ضاقت عليك الأرض بما رحبت وضاقت عليك نفسك بما حملت ، فاهتفت : ياالله.



    ولقد ذكرتك والخطوب كوالح ......... سود ووجه الدهر أغبر قاتم
    فهتفت في الأسحار باسمك صارخا........ فإذا محيا كل فجر باسم

    إليه يصعد الكلم الطيب ، والدعاء الخالص ، والهاتف الصادق ، والدمع البريء ، والتفجع الواله.


    إليه تمد الأكف في الأسحار ، والأيادي في الحاجات ، والأعين في المقلات ، والأسئلة في الحوادث.
    باسمه تشدو الألسن وتستغيث وتلهج وتنادي ، وبذكره تطمئن القلوب وتسكن الأرواح ، وتهدأ المشاعر وتبرد الأعصاب ، ويثوب الرشد ، ويستقر اليقين ، ) الله لطيف بعباده( .

    الله أحسن الأسماء وأجمل الحروف ، وأصدق العبارات وأثمن الكلمات ، ) هل تعلم له سميا (الله فإذا الغنى والبقاء ، والقوة والنصرة ، والعز والقدرة والحكمة ، ) لمن الملك اليوم لله الواحد القهار (الله فإذا اللطف والعناية ، والغوث والمدد ، والود والإحسان ، ) ومابكم من نعمة فمن لله (الله الجلال والعظمة ، والهيبة والجبروت.




    مهما رشفنا في جلالك أحرفا ........ قدسية تشدو بها الأرواح
    فلأنت أعظم والمعاني كلها.......... يارب عند جلالكم تنداح



    اللهم فاجعل مكان اللوعة سلوة ، وجزاء الحزن سرورا ، وعند الخوف أمنا.
    اللهم أبرد لاعج القلب بثلج اليقين ، وأطفىء جمر الأرواح بماء الإيمان.
    يا رب ألق على العيون الساهرة نعاسة امنة منك ، وعلى النفوس المضطربة سكينة ، وأثبها فتحا قريبا.
    يا رب اهد حيارى البصائر إلى نورك ، وضلال المناهج إلى صراطك ، والزائغين عن السبيل إلى هداك.

    اللهم أزل الوساوس بفجر صادق من النور ، وأزهق باطل الضمائر بفيلق من الحق ، ورد كيد الشيطان بمدد من جنود عونك مسومين. اللهم أذهب عنا الحزن ، وأزل عنا الهم ، واطرد من نفوسنا القلق.


    نعوذ بك من الخوف إلا منك ، والركون إلا إليك ، والتوكل إلا عليك ، والسؤال إلا منك ، والاستعانة إلا بك ، أنت ولينا ، نعم المولى ونعم النصير.

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 17, 2018 10:25 am