على منهج السلف الصالح تحت راية اهل السنة والجماعة .

على كل اخ/اخت قام بالتسجيل او سيقوم بالتسجيل في منتديات الدعوة المحمدية ولم تصل له رسالة التفعيل على الايميل المسجل الرجاء الصبر حتى يتم تفعيل الاشتراك من اللوحة خلال 24 ساعة من التسجيل ، آملين منكم الصبر والاحتساب للوقت فيما هو على طاعة الله .. وجزاكم الله كل خير

    حكم إهداء الأم في ما يسمى بعيد الأم..

    شاطر

    !شمـعـة أمــل!

    عدد المساهمات : 123
    تاريخ التسجيل : 26/06/2009

    حكم إهداء الأم في ما يسمى بعيد الأم..

    مُساهمة  !شمـعـة أمــل! في السبت يونيو 27, 2009 12:42 pm

    السؤال :

    هل يجوز إهداء الأم في ما يسمى بعيد الأم؟ مع العلم بعدم اعترافي به كعيد؟ وجزاكم الله خيراً.

    الجواب :

    الحمد لله وحده، - والصلاة والسلام – على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم وبعد..

    من المعلوم أن الأعياد من شعائر الأديان، ومرتبطة بها ارتباطاً واضحاً، لهذا حدد الشرع المطهر لهذه الأمة الحنيفية عيدين، هما: الفطر

    والأضحى، وقد أبدلنا الله بهما عن سائر أعياد الجاهلية، كما أخبر بذلك المصطفى – - فيما رواه النسائي(1556)،

    وأبو داود(1134) من حديث أنس –رضي الله عنه-، وعيد الأم هو من الأعياد الجاهلية الحديثة التي لا يجوز بحال أن يشارك فيه

    المسلمون، أو يحتفلوا بها، أو يقدموا فيها الهدايا أو الأطعمة، أو غيرها، وعلى هذا فلا يجوز تقديم الهدايا للأم بهذه المناسبة، بل الأم

    في الإسلام حقها متأكد على الدوام من البر والصلة، لكن لو وقع ذلك اتفاقاً وجهلاً بالزمن من غير قصد فلا حرج إن شاء الله.
    avatar
    دنيا غريبة
    ▒▒♥..مساعدة..*الذهبية*.. المدير ..♥▒▒
    ▒▒♥..مساعدة..*الذهبية*.. المدير ..♥▒▒

    عدد المساهمات : 342
    تاريخ التسجيل : 17/06/2009

    رد: حكم إهداء الأم في ما يسمى بعيد الأم..

    مُساهمة  دنيا غريبة في السبت يونيو 27, 2009 1:01 pm

    بارك الله فيك اسلامي


    _________________
    [embed-flash(width,height)][b]دنـ غريـ والأغــ طبـ الناس ــــع ــرب ـــبة ــــيآ[/embed-flash]



    محب_الجنه

    عدد المساهمات : 317
    تاريخ التسجيل : 17/06/2009
    العمر : 37

    رد: حكم إهداء الأم في ما يسمى بعيد الأم..

    مُساهمة  محب_الجنه في الجمعة يوليو 03, 2009 4:33 pm

    الله يبارك فيكم على موضوعكم القيم وجزاكم الله بالجنان وعفو الرحمن

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 17, 2018 10:14 am