على منهج السلف الصالح تحت راية اهل السنة والجماعة .

على كل اخ/اخت قام بالتسجيل او سيقوم بالتسجيل في منتديات الدعوة المحمدية ولم تصل له رسالة التفعيل على الايميل المسجل الرجاء الصبر حتى يتم تفعيل الاشتراك من اللوحة خلال 24 ساعة من التسجيل ، آملين منكم الصبر والاحتساب للوقت فيما هو على طاعة الله .. وجزاكم الله كل خير

    اللؤلؤة المكنونة

    شاطر
    avatar
    دنيا غريبة
    ▒▒♥..مساعدة..*الذهبية*.. المدير ..♥▒▒
    ▒▒♥..مساعدة..*الذهبية*.. المدير ..♥▒▒

    عدد المساهمات : 342
    تاريخ التسجيل : 17/06/2009

    رد: اللؤلؤة المكنونة

    مُساهمة  دنيا غريبة في الخميس يونيو 18, 2009 3:04 pm

    اللؤلؤة الثالثة
    سحر المراهقة

    الصفحات البيضاء الجميلة هي قلوب فتياتنا والحق كله أنا نخاف عليهن من كل شيء ..
    كيف لا !.. وهن أصحاب القلوب الغضة التي أينما وجهت سارت ولو كان إلى حتفها ..
    فما أكثر ما تبكي الفتاة وتشتكي ويزداد الأمر شدة إذا ما قوبل هذا البكاء وهذه الدموع الغالية بالاستنكار واللا مبالاة ..

    "سحر المراهقة" … دوامة الأسئلة الملحة التي تؤرق الفتاة وتقلق حياتها ..
    فهموم متراكمة .. ومشاعر شفافة .. وكمال زائف ..
    وهي من تحمل الابتسامة الجميلة .. والكلمة الطيبة .. والعاطفة الدافئة .. والتفهم القاصر ..

    "سحر المراهقة" للفتاة … لا يعني الراحة والعبث والنوم المتواصل وإعطاء أحلام اليقظة النصيب الوافر من التفكير ..
    فالحرية المطلقة في هذه الفترة وسحرها هو الشر والدمار لحياتها حين تقضي على العمر ..
    وهي تعيش قمة المراهقة وسحرها تخرج للسوق وحدها لتبهر بجمالها العيون الشاردة .. وتفتن بدلالها القلوب الحائرة ..
    لتسقط فريسة سهلة لشابٍ معاكس يخطط لوأد عفتها وقتل شرفها ..
    أو تعيش مع سماعة الهاتف الساعات الطويلة تفشي سرها لغيرها ..
    أو تسقط ضحية الإعجاب والحب الزائف فتتأثر لأي حركة ..
    أو تقضي جل وقتها تتنقل "بالريموت" من قناة لقناة عبر الفضائيات ..
    أو تتابع المجلة الماجنة من عدد لآخر لتلامس حياتها الجو المظلم بهمومها وأفكارها
    فلا ترى لها موجهاً ولا مرشداً ..
    قد تباينت حياتها عن حياة أقرب الناس لها فعاشت السحر في أسوأ تأثيره ..

    بينما كان علاجه بيدها !! كيف ؟؟
    متى ما خالطت الصحبة الصالحة وكسرت الحواجز الوهمية بينهما وبين والديها وأخواتها
    بسرعة الاستجابة لتبديل الخطأ .. والتقدير الوافر للنصح والإرشاد ..
    وحينها ينفك سحر المراهقة وإلى الأبد بتقوية الوازع الديني ..


    اللؤلؤة الرابعة
    عفواً

    ربما تصاب الفتاة عند بلوغها بصدمة تؤثر في نفسها وذلك حين تتوالى عليها الأسئلة الملحة ولا مجيب ..
    مما يبعث المرارة والأسى في نفسها ..
    من المسؤول عن تساؤلاتها ؟.. ومن يجيب عما في خاطرها ؟..

    سؤال صعب .. أصعب منه الغموض في إجابته وحينها نفقد الإبداع والمصارحة في حلولنا ..
    فنحن نملك ما لا يملكه غيرنا في إيضاح أحكام المرأة برؤية أبعد وأعمق وأشمل ..

    أختي الطيبة المباركة .. لا تفزعي وتخافي إذا رأيتِ "الدم" في ملابسكِ الداخلية لأول مرة ..
    فهو أمر طبيعي يصيب الفتاة في هذا السن ويسمى الحيض وفي الحديث:
    "إن هذا الأمر كتبه الله على بنات آدم"
    رواه الإمام مسلم.

    وصايا شرعية:
    إن الحيض يكون شهرياً لعدة أيام لا تطالب الفتاة أثناء الدورة بصلاة ولا صيام وتقضي الصوم فقط ..
    قالت أمنا عائشة رضي الله عنها وأرضاها:
    "كنا نؤمر بقضاء الصيام ولا نؤمر بقضاء الصلاة"
    كذلك لا تمس المصحف الشريف .. كما يجب الاغتسال من الحيض .

    "البلوغ" للؤلؤة المكنونة:
    يعني الالتزام بالحجاب الشرعي فتبتعد عن مخالطة الرجال دون المحارم ..
    قال تعالى :
    "وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ
    أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ …"
    (النور:31)

    وحينئذٍ تستوعب الفتاة صدمات مرحلة البلوغ ..
    وتتجاوز آلامها بآية كريمة أو حديث شريف أو أثر مبارك.

    يتبع بإذن الله >>>
    avatar
    دنيا غريبة
    ▒▒♥..مساعدة..*الذهبية*.. المدير ..♥▒▒
    ▒▒♥..مساعدة..*الذهبية*.. المدير ..♥▒▒

    عدد المساهمات : 342
    تاريخ التسجيل : 17/06/2009

    رد: اللؤلؤة المكنونة

    مُساهمة  دنيا غريبة في الخميس يونيو 18, 2009 3:00 pm

    اللؤلؤة الأولى
    لماذا اللؤلؤة المكنونة ؟! ..

    إن الفتاة في هذه السن تسعى في إضلالها أيادي ماكرة .. وعيون حاسدة .. وأنفس شريرة ..
    تريد إنزالها من علياء كرامتها وإخراجها من لب سعادتها ..
    فكم ساء وأقض مضاجع الأعداء ما تتمتع به في ظل الإسلام من حصانة وكرامة ..
    فسلطوا الأضواء عليها .. ونصبوا الشباك ..
    ورموها بنبالهم وسهامهم عبر العناوين المشوقة والفضائيات الساحرة .. وآخر صيحات الموضة ..
    لتحمل الكثير من الفتيات أهدافاً لا تعود عليهن إلا بخيبة الأمل إن تحققت.

    قال تعالى:
    "وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ"
    (البقرة:120)


    اللؤلؤة الثانية
    جمانة لا كالجمان

    اللؤلؤة المكنونة "جمانة فريدة" في عصرٍ أصبحت فيه الرذيلة عالمية رائجة .. لها نجومها ومؤسساتها وإعلامها ..
    "فتاة الغرب" بجمالها .. وأزيائها .. وحريتها .. وتعاملها .. وانفتاحها تدعو "الجمانة" إلى اللحاق بها ..
    ما نهاية الاستجابة لها ؟! .. إلا الفضيحة والعار ..
    فلا يليق بالجمانة إلا العلو والرفعة في أعناق الجميلات من الفتيات.

    أختي المصونة ..
    ما أجمل تلك اللآليء المضيئة التي لا مثيل لها تزين عنق الفتاة ..
    قد انفردت الفتاة المسلمة بإيمانها وجمالها .. بطهرها ونقائها ..
    فاستحقت اسم "الجمانة" ..

    يتبع بإذن الله تعالى >>>
    avatar
    دنيا غريبة
    ▒▒♥..مساعدة..*الذهبية*.. المدير ..♥▒▒
    ▒▒♥..مساعدة..*الذهبية*.. المدير ..♥▒▒

    عدد المساهمات : 342
    تاريخ التسجيل : 17/06/2009

    اللؤلؤة المكنونة

    مُساهمة  دنيا غريبة في الخميس يونيو 18, 2009 2:59 pm

    اللؤلؤة المكنونة



    بداية العقد
    كلمة أهمسها في أذنكِ .. كلمة أبعثها إلى فؤادكِ .. كلمة أزفها إلى روحكِ الطيبة ..


    إليكِ .. يا جوهرة مضيئة ..
    إليكِ .. يا درة مصونة ..
    إليكِ .. يا لؤلؤة مكنونة ..


    إليكِ .. كلمات تحاكي صندوقاً رُصَّ باللاليء المكنونة ألقي عبر شواطيء الحياة ..
    يطوف قلمي أعماقه بمجدافه المتواضع ..
    إليكِ .. خواطر صادقة .. ونصائح غالية ..


    يتبع بإذن الله تعالى >>>

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 17, 2018 4:30 pm